الخميس، 28 أبريل، 2011

هواك عمرى



 فى هواك شيىء غريب يؤثرنى

يأخذنى بعيدا 

عن حياتى عن شعورى

وجودك أصبح

 غايتى.. بهجتى ... عمرى

فبدونك حبيبى حالى عجيب

اشكو اهاتى لزمنى الشريد

امسح الاسى عن وجنتاي

 وانتظرك بشوق مريب

اكاد اختنق.. اختنق

 من انتظارك دائما

فالروح تعودت على لقياك

مناجاتك ... محاكاتك

نبضك الساحر ينسينى زمانى

يجعلنى اسيرة لك وهذا حنانى

فانت الهوى للروح والقلب

انت المنى للمهجة والنبض

فلا تحرمنى لقياك

ولا تحرمنى رضاك

هناك 8 تعليقات:

  1. الله جميلة يا سومة و عاجبنى اختيارك للعنوان جدا مش كثير ان الواحد يوهب عمره و ينسبه لانسان امتلك القلب فلا يعز عليه العمر و الانتظار ابخس الاثمان و لو زدت على العمر عمر كمان

    يسلم بوح قلمك الرائع
    كنــــت هنـــــا

    ردحذف
  2. اوجه له السؤال هذه المره لماذا تدعها تنتظر وانت تعلم انها تحبك كل هذا الحب ان كنت لم تحبها فاخبرها كى لا تنتظرك كثيرا وان كنت تحبها حقا فلا تغيب عنها لا تجعلها تنتظر فانتظار الحبيب فى حد ذاته حرج والم للقلب
    لا اقول الا شكرا لكى لانكى امتعتينا باجمل الكلمات الرقيقه واسعدتينا بوجدنا هنا
    ارجوا ان تقبلى تحياتى الاحـــــلام

    ردحذف
  3. مساء الخير ابتسام الراقية

    وبوح رائع ومؤثر من قلمكم

    يضيء المساء بجماله وعذوبته

    دمتم بكل روعة

    ردحذف
  4. الغالية ياسمين

    اهلا بك حبيبتى كم اشتقت الى كلماتك

    ويارب ما تحرمينى منها تانى لحسن ؟؟؟ ههههه

    تسلمى ياقمر دمتى بذوق كلماتك التى تسعدنى كثيرا

    رايك كم اعتز به كثيرا فانتى تعلمى ياأغلى صديقة

    مودتى غاليتى

    ردحذف
  5. الاخ الفاضل الاحلام

    والله كم اعجز عن الرد على تعليقكم الراقى الذى لا استحقه

    دمت اخى بروحك الراقية المشاعر

    احترامى وتقديرى لشخصكم الكريم

    ردحذف
  6. الاخ الفاضل د. ريان

    كم يسعدنى ويشرفنى تواجدكم الراقى الذى يسعدنى ويبهج قلبى

    احترامى وتقديرى لتواجدكم وتشريفكم مدومنتى المتواضعه

    ردحذف
  7. الرقيقة

    ابتسام

    لله در حرفكِ الرائع

    الذى كفاكهة المساء الذي نشتهيها

    وكلما اكلنا منها لانشبع

    ونتمنى المزيد


    تقديرى وكل الود

    ردحذف
  8. الاخ الفاضل الجوكر

    كم اسعدنى وابهج قلبى مرورك وتواجدك العطر

    مرسى جدا لذوق كلماتك وتعليقك الراقى

    احترامى اخى

    ردحذف

رأيك لو سمحت